بيراك

بيراك

Things to do - general

بيراك

Perak

وتعرف أيضا بالولاية الفضية. وتقع شمال شبه جزيرة ماليزيا، تحدها قدح من الشمال، وسيلانجور من الجنوب، تبلغ مساحتها 21000كم2. ومؤسس هذه السلطنة هو السلطان مظفر شاه وهو الابن الأكبر لآخر سلاطين ملاكا. وعلى امتداد التاريخ كانت بيراك محطة أطماع للغزاة، ويرجع السبب في ذلك، لغني أرضها باحتياطي ضخم من القصدير. فقد تعرضت للغزو الصيني في القرن السادس عشر الميلادي, وفي عام 1641م حاولت القوات الهولندية الاستيلاء عليها وذلك ببناء الحصون في بانكور وعلى مصب نهر بيراكو ولكن هذه المحاولات باءت بالفشل. وفي القرن الثامن عشر تعرضت أيضاً هذه الولاية للتهديد من حكام الجنوب في إندونيسيا، وتايلند شمالاً، ولكن تدخلت بريطانيا لحمايتها من الغزو التايلندي وذلك في عام 1820م. وفي عام 1874م وبعد وفاة سلطان هذه الولاية نشب صراع على الحكم بين أبناءه، فاستنجد أحد الأبناء بالحكومة البريطانية لانتزاع الحكم من إخوانه، ومن هنا جاءت معاهدة بانكور البريطانية عام 1874م، ففتحت هذه المعاهدة الباب أما البريطانيين لاحتلال ماليزيا.

إيبوه (Ipoh) هي العاصمة الأساسية، وتتميز بمناظرها الجميلة وشوارعها المنظمة. كما تعتبر كوالاكنجسر العاصمة القديمة لبيراك وتتميز بوجود عدد من المباني الأثرية القديمة بها. Kenanواستانا تهباس Istana Tepas وأيضاً عُرف بإستانا ليمبه Istana Lembah. ويقع بجانب قصر السلطان في كوالاكنجسر. تم بناؤه دون استخدام خرائط تصميم مسبقة أو مسامير، وعلى الرغم من ذلك يعتبر واحداً من الإنجازات المعمارية لهذه الولاية.

تشتهر الولاية بمساحتها الخضراء الشاسعة، وامتلاكها مناطق سياحية تاريخية جذابة، تتمثل في بنايات وقصور صينية، بالإضافة إلى بنايات إنجليزية، وكهوف كلسية قديمة.

Unfortunately there are no hotels at this location at the moment.

Unfortunately there are no self-catering offers at this location at the moment.

Unfortunately there are no tour offers at this location at the moment.

Unfortunately there are no cruise offers at this location at the moment.

Unfortunately there are no car rental offers at this location at the moment.